جوجل تتجه لحذف ملايين التطبيقات من متجر جوجل بلاي

يزخر متجر جوجل بلاي بالكثير من التطبيقات والألعاب في مختلف المجالات منها المجانية والمدفوعة، المملوكة لشركات عالمية وللمطورين المحترفين وحتى الهواة والصاعدين.

في ذات الوقت فإن المتجر يزخر بالكثير من التطبيقات السيئة الجودة وتلك التي تستغل سريا ثغرات نظام أندرويد إلى جانب الصلاحيات التي يوافق عليها المستخدم وهذا في سبيل جمع المعلومات والبيانات المختلفة وبيعها لأطراف مجهولة وتعريض الملاين من المستخدمين للخطر.

وبالطبع نعلم أن تطبيق فيس بوك على سبيل المثال يستخدم الميكروفون في الهواتف الذكية لتسجيل الأصوات وتحليلها وعرض الإعلانات والمنشورات بناء على أحاديث المستخدمين وهو أمر مرعب، وهناك شكوك من أن التطبيقات تستخدم الكاميرا الأمامية سريا للتحقق أيضا من هوية المستخدمين والكثير من السلوكيات المرعبة قبل أن تكون مزعجة.

كل هذه الأمور تعرف جيدا عنها شركة جوجل، وهي لا ترغب أن يتحول أندرويد إلى حظيرة للتطبيقات السيئة الجودة وتلك التي تعتمد تقديم خدماتها مقابل التجسس.

لذا فقد قررت الشركة أن تضغط على المطورين للرفع من جودة تطبيقاتهم، ليس فقط من خلال تعزيزها بالمحتوى وبذل جهود في التصميم وتجربة المستخدم بل أيضا من خلال توضيح الصلاحيات التي يستخدمها والإدلاء بسياسة الخصوصية لهذه التطبيقات والألعاب والخدمات كي يكون كل شيء على الأقل واضحا للمستخدم وبالتالي عندما يرى أن تطبيقا معينا يستغل بيانات من نوع ما بشكل مشكوك فيه يحذف التطبيق بسهولة.

هل أنت مطور تطبيقات اندرويد ؟

إذا كنت مطورا لتطبيقات أندرويد فإن هذا المقال مهم جدا بالنسبة لك، ولا يتوجب أن تتجاهل ما سنتطرق إليه لأن الملايين من التطبيقات التي لن تحترم ما سنؤكده في هذا المقال ستتعرض للحذف وعدد منها لن يكون الوصول إليها من خلال البحث في المتجر وجوجل ممكنا وستختفي أيضا من الإقتراحات.

إقرأ أيضا:  كيف تُلغي إرسال رسالة في جيميل بضغطة زر واحدة ؟

الأكيد أنك لن ترغب في أية مشاكل تهدد عملك وعائداتك التي تحققها من التطبيقات التي تقدمها أو أي هدف لك من تطبيقاتك

هل تطبيقك يستخدم صلاحيات مختلفة في الجهاز؟

سواء أكنت تملك تطبيقا واحدا أو عدة تطبيقات فمن المطلوب أن تسأل هذا السؤال: هل يطلب تطبيقك أية صلاحيات من المستخدمين؟ يشمل هذا استخدام الكاميرا، الوصول إلى صلاحيات الجذر، الوصول إلى جهات الإتصال … الخ.

إذا كان الجواب نعم فإن ما أعلنته جوجل يخصك ومن المفترض ان تتلقى رسالة من جوجل بلاي تنبهك بذلك وهي تؤكد أنك معني بالأمر.

لم تتلقى إلى الآن أية رسالة من جوجل رغم أن تطبيقاتك تتطلب العديد من الصلاحيات؟ هذا لا يعني أنك لست معنيا فالشركة أعلنت أن كل التطبيقات المتوفرة على المتجر ستخضع لعملية مراجعة وستتخذ الإجراءات اللازمة في حق من يتجاهل إعلاناها.

ماذا يجب عليك فعله ؟

المطلوب بسيط جدا وهو أن تكتب في صفحة التطبيق على متجر جوجل بلاي الصلاحيات التي يستخدمها التطبيق بشكل صريح وبشفافية دون إخفاء أية صلاحيات يستخدمها التطبيق ولم تصرح عنها.

هذا فقط الجزء الأول من المطلوب أما الجزء الثاني هو استحداث صفحة لسياسة الخصوصية على الويب و على التطبيق أيضا من خلال اضافتها وتتضمن الصلاحيات التي تستخدمها ووعود منها بالحفاظ على بيانات المستخدمين.

كيف ستميز جوجل المطور الجاد عن المطور العبثي ؟

هناك الكثير من التطبيقات على جوجل بلاي منها تلك التي أنشئت لتقديم الخدمات بدرجة أولى قبل التفكير في الكسب منها وما أكثر في المقابل التطبيقات المسروقة والمنسوخة وتلك التي لا تقدم أي قيمة وتتضمن الكثير من الإعلانات للكسب فقط.

هذه الخطوة من جوجل هي الفرصة لتؤكد أن تطبيقاتك بمثابة مشروع لتقديم قيمة حقيقية للمستخدمين فتعمل على تحديثها من خلال اضافة صفحة الخصوصية والتي تتضمن كل المعلومات التي تكشف عن الصلاحيات التي يستخدمها التطبيق.

كم لديك من الوقت للقيام بالمطلوب ؟

جوجل أعلنت أنها ستمهل المطورين حتى 15 مارس 2017 وبعدها ستقوم بعملية مراجعة كبيرة للتطبيقات لنرى المئات والآلاف من التطبيقات تحذف إذا تغاضى المطورون عن هذا الإنذار.

إقرأ أيضا:  طريقة تثبيت تطبيقات APK على الأندوريد، وهل ذلك آمن أم لا ؟

ومن الإجراءات التي أشرنا إليها سابقا أنه يمكن أن يبقى تطبيقك متوفرا فيما يم يعد يظهر في نتائج البحث و الإقتراحات والتطبيقات ذات الصلة وهذا سيحد من الوصول إلى صفحة التطبيقات في المتجر.

نقطة جديدة سينظر إليها فريق جوجل

بالنسبة للتطبيقات الجديدة التي ستضاف إلى متجر جوجل فإن عملية القبول والرفض تخضع للعديد من المعايير سيضاف إليها نقطة جديدة.

هذه النقطة تستلزم أن يكون التطبيق المرسل للمراجعة يتضمن صفحة الخصوصية، وعليك أن توضح الأمر أيضا في صفحة التطبيق على المتجر أو وصف التطبيق.

خطوة جيدة من جوجل والتي تضغط على المطورين الآن لتحسين جودة التطبيقات والتوقف عن استغلال الصلاحيات في الهواتف الذكية للتجسس على المستخدمين والإضرار بهم، بالنسبة لك كمطور حان الوقت لتتحرك قبل 15 مارس 2017 حيث ستبدأ الشركة بحذف التطبيقات الخارجة عن القانون.

أضف تعليقاً